الأربعاء 25 جمادى الثاني 1441 / 19 فبراير 2020

مرخصة من وزارة الثقافة والإعلام برقم : غ ش 1444

صحيفة شعبية
06-09-1440 12:02
تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 3910
كنت ُ أحلم بأن أكون شاعر عرضة
كنت ُ أحلم بأن أكون شاعر عرضة
* الحميدي الثقفي
خلال فترة مراهقتي وشبابي ، كنت أحلم بأن أكون شاعراً وبالتحديد " شاعر عرضة " من نجوم العرضة الجنوبية ، حيث تتراقص الناس على ألحان صوتي وتردد صفوف الرجال البيت الأخير من قصيدة أرتجلها على صوت " الزير " لكن هاجساً آخراً كان يداخلني هو أن يستمع النسوة وفتيات القرية الى أشعاري بينما يسترقن السمع والبصر من على أسطح المنازل !
لقد كان لي شيئاً من ذلك ، حققت بعض تلك الأحلام التي أستمرت نصف حياتي تقريباً لتحقيقها كان لابد لي من صراعاً طويلاً ووقت من الجهد والتعب والقلق والتوتر لتحقيق ذلك لكنني أكتشفت بعد ذلك كله أنني ؛ لا أريد هذا في حقيقة الأمر !
صحيح أنني لم أفشل ، لكنني لم أنجح أيضاً !
كنت أشبه بمن لا يحبّ تسلق الجبال لكنه يتخيّل نفسه على قمة ذلك الجبل !
إذاً : السّر يكمن في " الحبّ " ذلك الشعور العظيم الذي يجعلنا نرغب في أن نعيش الحياة بكل إيجابياتها وسلبياتها ويجب أن أعترف حقيقةً أنني وجدتُ ذلك في القصيدة الشعبية المكتوبه لا في الفنون القولية الأخرى !

* شاعر سعودي




تقييم
7.50/10 (2 صوت)