الأربعاء 25 جمادى الثاني 1441 / 19 فبراير 2020

مرخصة من وزارة الثقافة والإعلام برقم : غ ش 1444

صحيفة شعبية
05-09-1440 07:58
تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 927
عزة النفس
عزة النفس
* عبدالله جابر السفياني
عزة النفس عادة عربية اصيلة زرعت في العربي الاصيل وثمرتها من جيل الى جيل ويعمل الابن كل مافي وسعه على عدم احراج ابيه مهما كانت الظروف بل كل شي يهون عنده لجل ابوه وسمعته وقبل يفعل فعل يحسب الف حساب لتك التصرف الذي من خلاله يكون ابوه في وضع لايحسد عليه والابن والاب من اسرة تبدا بالعصبة ثم الفخذ ثم الخامس ثم القبيلة وهذه التشكيلة القبيلة مرت بمراحل فيها عادات بعضها همشت لانها تخالف شريعة الله مثل النقاء وتثليث الدم الذي هو الارش والنقاء يضرب راس المجني عليه بالجنبية حتى يسيل دمه وبعض النقاء قتل عدات طويت وبقي الفرقة التى يلزم بها الغرام عندما يكون قدار لقبيلة خارج عن قبيلته ويتعاونون حتى يوفون مايلزم وبعض القبائل تفرقوا ولم يجتمعوا وابتدعوا فكرة عزيمة من خلالها يستدرون الجيوب وفيها زيادة قليلة والا كثيرة وبعضها خسارة ماتجيب ماخسره المستغيث وتصور المستغيث يحيي ويقول حياكم الله وفي آن الوقت يفكر كم مع ال فلان والتاجر فلان ومن خلال العلاقات يعزمون التاجر او من يؤثر على المجتمع حتى يجمع الميلغ المطلوب وهذا الامر اللهم لاشماته شحاذة مبطنة والسبب الابناء وعدم تربيتهم لان الابن لوعلم وتيقن انه مايوقف والده في هذا الموقف ماذهب الى مضاربة فاضية غير ملزم فيها وانما كلام في كلام واخرتها قدار يبلغ نصف المليون اوربعه يحرج ابوه وجماعته والمجتمع باسره والمشكلة تافة لايوجد تبرير لها فمثلا ابناء القبيلة الواحدة كيف يضرب احدهم الاخر ويفزعون مع الذي ضرب كيف موقف ابن عمهم الذي ضرب وهل يوجد مبرر لذلك الفعل معنها كما لوضربوه هذا فعل منتشر الان كيف يتم معالجته ومحاسبة من يفعل ذلك واتخاذ مايلزم من خلال وضع حد لهذا الفعل المشين هل وضع الارش لردع او وضع لتكسب وقيام حفلات استدرار المال من القريب ومن بعيد الان وين دور الحكومة ودور العلماء ودور شيوخ القبائل والمعرفين ودور المثقفين والاعلاميين.

* مدير التحرير




تقييم
9.75/10 (4 صوت)